الرئيسية / بيانات الإئتلاف / ائتلاف العراق : نحن نفعل ما نقول
ائتلاف العراق  : نحن نفعل ما نقول

ائتلاف العراق : نحن نفعل ما نقول

ائتلاف العراق  : نحن نفعل ما نقول

في هذه الظروف العصيبة و الخطيرة التي تمر بها  بلادنا و شعبنا وانطلاق الغضب الجماهيري في كل مكان للمطالبة بالإصلاحات العاجلة والقضاء على الفساد وكشف المفسدين ، والتأكيد على تقديم الخدمات الضرورية والملحة لعموم الشعب .
حيث اتت التظاهرات الحاشدة والمليونية تعبيرا عن توجيهات المرجعية الرشيدة ووقوفها مع المطالبات العادلة لرئيس الوزراء الدكتور حيدر العبادي لإنقاذ البلاد من الوضع الذي هو فيه ،، وتحقيق الدولة المدنية العصرية التي اصبحت ضرورة ملحة في هذه المرحلة التاريخية من اجل التغيير الشامل في كل مرافق الحياة .
واننا في ائتلاف العراق ائتلاف الجماهير المؤمنة بقضيتها العادلة اكدنا مرارا وتكرارا ، ومنذ انطلاقة ائتلافنا باننا لسنا طلاب كراسي وا مواقع وزارية وكسب مشاريع عمل في مؤسسات الدولة او تحقيق المنافع المادية الشخصية … بل نحن على العكس من ذلك ،،  فإننا بذلنا الاموال الطائلة وبذلنا الجهود المخلصة مع الشخصيات الوطنية الصادقة بحبها للعراق واهله ، والشخصيات المشهود لها بكفاءاتها  لخوض الانتخابات العامة الوطنية من اجل العراق .. وانجاح مشروعنا الديموقراطي والحضاري والاقتصادي انطلاقا من شعارنا الثابت ( نحن نفعل ما نقول )
ونحن اول كتلة سياسية وضعنا استحقاقنا الوزاري الوحيد تحت تصرف الجماهير العراقية المخلصة لأننا نؤمن وبإصرار بان رؤيتنا بالقضاء على الفساد والمفسدين وبناء الغد المشرق لشعبنا يتطلب من الجميع وعلى رأسهم القضاء العراقي العادل والنزية ،، والهيئات ذا الصلة التحرك الجدي والمهني الصادق من اجل تحقيق شعارات و مطالب شعبنا التي رفعوها في تظاهراتهم الكبرى
و اليوم نطالب الجميع : كتلا سياسية واحزاب ومنظمات ومؤسسات دولة بالكف عن المتاجرة بالوطن واهله حيث ان الوطن هو اعز ما نملك والشعب العراقي العظيم هو ثروتنا وضمانتنا ونحن لا نضيع كرامة الوطن وسيادته من اجل مصالح شخصية
بل نكتب للتاريخ بمداد من نور هذه المواقف الاصيلة اطلاقا من ايماننا الواضح والصريح والمعلن باننا سنظل رهن اشارة الشعب العراقي في كل ما يقرره و يريده منا
العراق اصبح الان حالة واحدة متوحدة كلها تنادي للإصلاح وكشف زيف المفسدين التي وصلت الى حالة لا يمكن السكوت عنها وها نحن نضع كل امكاناتنا الوطنية في سبيل مؤازرة شعبنا العظيم في تحقيق المعادلة الصحيحة والسليمة لإيجاد الرفاهية لجماهير شعبنا العظيم كما وننتهز الفرصة لنعلن عن دعمنا الكبير والمتواصل لقواتنا المسلحة البطلة والحشد الشعبي الغيارى ورجال العشائر العراقية الابطال في تصديهم للهجمة الداعشية الجبانة وتحريرهم ارضي عراقنا الغالي من دنس الاعداء.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

إلى الأعلى